السودانيون:

تم تداول مقاطع فيديو عن أصوات مرتفعة للغاية من داخل البحر الأبيض المتوسط في الإسكندرية وليبيا. انتشرت خلال الساعات الماضية مقاطع فيديو عديدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويسمع فيها أصوات غريبة، ادعى ملتقطو المقاطع المصورة أن هذه الأصوات تعود ل “الحوت الأزرق”. وقال بعضهم إن: “هذه الظاهرة تعتبر شذوذ لحركة الحيتان وهو دليل على تغير المناخ والأحوال الجوية وينذر بحدوث كارثة لأن الحيتان لاتعيش في البحر المتوسط أو البحار الدافئة القريبة من قارة آسيا…وهذا يدل على وجود شيء غريب تخاف منه الحيتان وتحذر الأنواع الأخرى من كارثة عظيمة والأيام القادمة ستثبت أن زلزال عظيم سيقع في الأرض. لأن الحيتان تسمع الموجات الفوق سمعية التي لا تلتقطها الأذن البشرية أو أجهزة السونار الخاصة بالمركز الزلزالي والرصد الحركي لحركات القشرة الأرضية”. وكتب مستخدمون آخرون أن البعض يعتقد أنها أصوات من السماء تسمى “أبواق السماء” وتظهر كل فتره على مستوى العالم. أما البعض يعتقدون أنها أصوات مركبة على الفيديوهات. وبعد موجة تشكيك فى كون هذه الفيديوهات قديمة أو أن الأصوات مفبركة وتم تركيبها على الصورة، سعى بعض الأشخاص لنفي تلك الشكوك، ببث بعض الفيديوهات مباشرة لتوضيح أن الصوت غير مفبرك، كما ذكر البعض اسم المدينة التي يتواجد فيها والتاريخ، وانتشرت الفيديوهات في الفترة ما بين 12 ديسمبر وحتى هذا اليوم.