السودانيون:

يقود نائب رئيس الحركة الشعبية ونائب الأمين العام للجبهة الثورية السودانية، ياسر سعيد عرمان، وفداً من الحركة الشعبية، الى العاصمة الخرطوم غداً الاثنين، بهدف عقد لقاءات مع مجلس السيادة ومجلس الوزراء، للدفع بمفاوضات السلام المنتظر إنعقاد جولتها الثانية في جوبا، في العاشر من ديسمبر الجاري

وقال القيادي بالحركة الشعبية بدرالدين موسي في تعميم صحفي تلقته (الراكوبة) اليوم إن الزيارة تأتي بهدف الالتقاء بحكومة الثورة بمجلسيها السيادي والوزراء فضلا عن عقد لقاءات مع قوى الحرية التغيير، للتفاكر والدفع بعملية السلام العادل والشامل وإنهاء الحرب، وقال موسى “الزيارة ايضا للالتقاء بشعبنا ودعمه في مسيرة إستكمال ثورته وتحقيق اهدافها المنشودة في الحرية والسلام والعدالة”

وأوضح موسى ان الزيارة تأتى امتداداً واستكمالا للزيارة الاولى التي نفذها وفدالحركة في مايو الماضي عقب سقوط النظام

وكان عرمان قد وصل الخرطوم بعد سقوط نظام الرئيس المخلوع بيد ان المجلس العكسري حينها القى القبض عليه وعدد من قيادات الحركة وتم ترحيلهم الى جوبا.