السودانيون:

أكد الإمام الصادق الصديق عبد الرحمن المهدي رئيس حزب الأمة القومي أن قضية مشروع الجزيرة تتطلب كنس كل قياداته ومحاسبة من قام بتدميره وإلغاء القوانين السابقة للمشروع التي ادخلها العهد البائد وايجاد قانون جديد ليحكم النظم الحديثة في المشروع وإتحاد المزارعين وفق ديمقراطية حقيقية. وجدد المهدي لدى مخاطبته الندوة السياسية الكبري بمدينة الحاج عبد الله بمحلية جنوب الجزيرة ضمن برنامج زيارته لولاية الجزيرة برفقة عدد من قيادات الحزب بالمركز والولاية ،إلتزام جماهير الأنصار بحراسة الثورة وبناء الوطن والتصدي لكل المتآمرين عليه. وقال أن الكيد يحيط بالوطن من كل جوانبه. وتناول المهدي تحديات المرحلة الانتقالية والمطلوبات من الاسرة الدولية تجاه السودان وعدد معاني ودلالات الإحتفال بالمولد النبوي الشريف وهو إحتفاء بالدعوة الى الله وبالرسالة المحمدية وبالغزوات والمواقف الاسلامية.