السودانيون:

أكد عضو مجلس السيادة في السودان، الناطق باسم المجلس، محمد الفكي سليمان أن هناك صعوبات كبيرة تواجه ملف السلام، لكن الحكومة عازمة على الوصول إلى سلام شامل.

وشهدت مفاوضات السلام السودانية التي تستضيفها جوبا، امس الاحد تقدما كبيرا أحرز بين الحكومة السودانية و(الحركة الشعبية – جناح عبد العزيز الحلو) حيث تناولت القضايا المطروحة للتفاوض وسادت روح وطنية عالية من أجل السلام.

وقال محمد الفكي، في كلمة ألقاها الأحد، خلال فعاليات “ملتقى الإعلام البديل” الذي يناقش دور الإعلام البديل في الفترة الانتقالية،” إن أكثر من 50 شخصًا من حكومة السودان يبحثون قضية السودان في جوبا”.

وأوضح أن السلام قضية مرتبطة بالتحرر الديمقراطي والملف الاقتصادي، فهو ليس معزولا وليس ثانويًّا، ويأتي في صلب خطابنا اليومي، باعتباره واحدا من أهم مطالب الثورة.

وأضاف: “تواجهنا مصاعب كبيرة جدا، لكننا عازمون على الوصول إلى سلام شامل، حتى يعود كل النازحين ويسهمون في بناء النظام الديمقراطي”.

وأشار إلى أن الإعلام البديل يجب أن يطرح التحديات على الشعب، وأن يناقش صلاحيات مجلسي السيادة والوزراء، مشددا على أن مجلس السيادة يعمل بتجانس تام بين مكونيه المدني والعسكري، وأيضا بين مجلسي السيادة والوزراء”.