السودانيون:

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية عن استيائها من تأجيل مفاوضات السلام بين الحكومة السودانية الانتقالية والحركات المسلحة السودانية في جوبا، داعيةً إلى إعطاء الأولوية للسلام.
وكان من المقرر أن تنطلق يوم الخميس ، في عاصمة جنوب السودان جوبا ، جولة مفاوضات جديدة بين الأطراف السودانية، قبل أن يتم تأجيلها إلى العاشر من ديسمبر المقبل بطلب من الوساطة.
وقال مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون أفريقيا تيبور ناجي في تغريدة له على تويتر ، إن الولايات المتحدة الامريكية تشعر بخيبة أمل بسبب تأجيل مفاوضات السلام السودانية، حاثاً الجميع على إعطاء الأولوية للسلام فيما يتعلق بالإعلان الدستوري السوداني .
هذا وكانت لجنة الوساطة لمحادثات السلام السودانية، الثلاثاء، قد أعلنت تأجيل التفاوض المباشر بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة حتى شهر ديسمبر المقبل بغرض إجراء مزيد من الترتيبات والمشاورات مع الشركاء الإقليميين.
وفي سبتمبر الماضي، وقعت الحكومة السودانية والحركات المسلحة على اتفاق لإعلان المبادئ بمدينة جوبا. وتهدف المفاوضات بين الطرفين إلى وقف الصراع في عدد من المناطق في السودان.