السودانيون:

قال عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي، إن السودان عاش منذ الاستقلال وحتى سقوط الرئيس السابق عمر البشير في فساد سياسي واقتصادي، ولن ينصلح الحال إلاّ بتفعيل إرادة الثورة، منوها إلى أن قانون تفكيك نظام الإنقاذ يتطلب مشاركة الجميع لتنفيذ الأمر.
وشدّد التعايشي على ضرورة كتابة الدستور المقبل بمشاركة ومساهمة كل المجموعات المناطقية في السودان، مناديا بنظام ديمقراطي يخاطب متطلبات وحقوق المواطن السوداني.
وخاطب التعايشي الندوة السياسية حول تحديات الفترة الانتقالية التي نظمتها لجان المقاومة بقرية ود الماجدي بولاية الجزيرة، مشيراً إلى أنه لا يمكن صنع تنمية مستدامة ما لم تتم معالجة وضعية الحرب والسلام في السودان.