السودانيون:

قال الناطق باسم “سرايا القدس” الفلسطينية إن “إسرائيل لن تستطيع مهما فعلت أن تحدد شكل وتوقيت نهاية هذه الجولة من المعركة المفتوحة”.
رام الله – سبوتنيك. وهددت “سرايا القدس”، الجناح العسكرية لحركة “الجهاد الإسلامي”، بأنها لن تسمح بإعادة سياسة الاغتيالات وسوف تترجم ذلك ميدانيا وعسكريا على الأرض.
وقال الناطق باسم “سرايا القدس”، أبو حمزة، في خطاب اليوم الثلاثاء “لن نسمح بالمطلق بإعادة سياسة الاغتيالات وسنترجم ذلك ميدانياً وعسكرياً على الأرض، وسيرى العدو نتيجة اغتيال قادة وكوادر المقاومة”.
وأضاف أبو حمزة “نحمل العدو المسؤولية الكاملة عن تبعات القرار الغبي باغتيال قيادة المقاومة، ومن المؤكد والمحسوم أن الساعات القادمة ستضيف عنواناً جديداً إلى سجل الهزائم الخاص برئيس وزراء العدو الأرعن الذي لم يجلب للصهاينة سوى الدمار والحرب والخراب”.
وتابع أبو حمزة “نقول للعدو وبكل يقين إنك ربما نجحت في بدء هذا العدوان على شعبنا ومقاومتنا لكنك لن تستطيع مهما فعلت أن تحدد شكل وتوقيت نهاية هذه الجولة من المعركة المفتوحة معك”، مشددا “نؤكد على استمرار الجهوزية والنفير والانعقاد الدائم لقيادة سرايا القدس في إطار إدارة معركة الرد”.
يشار إلى أن الجيش الإسرائيلي قام باغتيال القيادي البارز في “سرايا القدس” الفلسطينية، الذراع العسكرية لحركة “الجهاد الإسلامي”، بهاء أبو العطا، فجر اليوم، الثلاثاء، ما دعا الحركة وغيرها من الفلسطينيين في قطاع غزة إلى إطلاق ما يزيد عن 180 قذيفة وصاروخا من القطاع على مستوطنات غلاف غزة.