السودانيون:

قالت صحيفة التيّار الصادرة اليوم”الجمعة” إنّ أموال حزب المؤتمر الوطني البائد التي تقدّر بترليونات الجنيهات في المصارف بالبلاد، تم سحبها وتحويلها في حساب أفراد وأعضاء وقيادات خلال الأشهر الماضية التي أعقبت سقوط النظام.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ الممتلكات والأصول المملوكة لحزب المؤتمر الوطني تصل إلى نحو تريليون و”500″ مليار جنيه وفقًا لمسح أولي.

وأكّدت التيّار أنّ سيارات الحزب البائد التي قدّرت بالآلاف تمّ بيعها لتجار سيارات وتمّ تحويل ملكية البعض الآخر لصالح أفراد وقيادات واستبعدت ضبط أموال وأصول من حزب الرئيس المخلوع سوى المقار التي يمتلكها والتي تقدّر بالمليارات.

وأوضحت أنّ أصولاً وممتلكات لمؤسسات وشركات واتحادات طلابية مرتبطة بالوطني اختفت في ظروفٍ غامضة بينها سيارات تقدّر بالمليارات وأجهزة حاسوب وممتلكات أخرى.

واستحوذ حزب المؤتمر الوطني على”189″ مركزًا على مستوى المحليات بولايات السودان المختلفة وأكثر من””126″ مركزًا بعواصم الولايات بجانب”1185″ فرعًا على مستوى الوحدات الإدارية والمدن الكبرى.