نساء ينشئن قروباً لمحاربة (المجاملات) بسبب “المواصلات”!

خصّصَ عددٌ من النسوة قروباً يضم عدداً كبيراً من السيدات والفتيات، الهدف منه كيفية تقليل واختصار المشاوير اليومية وجعل الأولوية للحالات الإنسانية، تزامناً مع أزمة المواصلات الحالية.

من جانبها، أوضحت مديرة القروب الأستاذة فاطمة أنّ النساء هن أكثر حركةً ومُجاملات دائمة مثل (الزواج، الختان، السماية …إلخ) وغيرها من المُجاملات الأخرى التي يقمن بها والتي نرى بأنّها غير ضرورية مع الظروف الحالية التي تمر بها البلاد وتتمثل في نُدرة المركبات العامّة.

مُبيِّنةً حرصهن على أن تكون الزيارات للمرضى والوفيات في الوقت الراهن حتى انجلاء الأزمة وما دُون ذلك يُعتبر مُخاطرة بالمال مُقابل الأُجرة المُضاعفة وضياع الزمن لعدم توافر المُواصلات، مُشيرةً إلى أنّ الخطوة وجدت القُبُول من عُضوات القُروب اللائي رَضخن للإرشادات، وأكّدن بأنّها تُصب في مصلحتهن.