السودانيون:

سجل سعر السمسم (الأبيض) وارد السودان (1500) دولار للطن المتري بالأسواق العالمية، ليوم أمس، في وقتٍ كشف فيه مصدرون بأسواق محاصيل القضارف عن ضعف حركة الصادر، وعزا وجدي عمر البدوي عضو غرفة المصدرين “المحلولة” ضعف حركة الصادر لقلة الطلب في السوق العالمي، وقال البدوي لـ(التيار) أمس، أن أسعار السمسم بسوق محصول القضارف ظلت ثابتة تتراوح بين (4600 – 4000) ألف جنيه للقنطار، مشيراً لضعف حركة الصادر، وفي السياق كشف وكيل المصدرين بالقضارف مجدي مصطفى، عن دخول البنوك عبر شركات تمتلكها في عملية شراء المحاصيل عبر وكلاء بعمولات ضخمة، منتقداً بشدة منافسة البنوك للتجار والمصدرين، وقال مجدي بحسب صحيفة (كنداكة نيوز) الإلكترونية، “لايستقيم الأمر والعملية التجارية، بأن تكون البنوك التي تمول التجار والمصدرين، هي نفسها التي تقطع عليهم الطريق بالشراء معهم في ذات المزاد”،
وذكر مجدي أن شركات البنوك متنفذة وتقوم بالشراء بأسعار تفوق سعر الصادر مما يعرض الممولين لخسائر ترتفع بسببها أسعار المحاصيل الزراعية، وتابع بالقول: “وكلاء شركات البنوك يقومون بالشراء دون أي حد للخسارة لأن التمويل متاح بالنسبة لهم وغير مطالبين بربح أو خسارة”، وفي الأثناء أفادت نشرة نقطة التجارة السودانية أمس، أن سعر السمسم (الأبيض) وارد السودان بلغ (1500) دولار للطن بينما بلغ سمسم إثيوبيا (1661) دولاراً للطن متري، وبلغ سعر سمسم تنزانيا المخلوط (1300) دولار للطن المتري، وسجل سمسم نيجيريا المخلوط (1320) دولاراً للطن المتري وبلغ سمسم الهند الأبيض (1447) دولاراً للطن المتري.